للمساعده اتصل بنا علي 01115238084
تطوير
بحث
  1. الرئيسيه
  2. هل أصبح التنافس مستمر بين الرجل و المرأة ؟ و هل يمكن أن يقوم أى منهم بدور الاخر؟
هل أصبح التنافس مستمر بين الرجل و المرأة ؟ و هل يمكن أن يقوم أى منهم بدور الاخر؟

هل أصبح التنافس مستمر بين الرجل و المرأة ؟ و هل يمكن أن يقوم أى منهم بدور الاخر؟

– هل أصبح التنافس مستمر بين الرجل و المرأة ؟ و هل يمكن أن يقوم أى منهم بدور الاخر؟

– أصبح الهدف هو إثبات رأيه للاخر و أن ليس له فائده ، ولا أحد يفكر أن هذا من أجل تضليل مجتمعنا حتى لا يتقدم و جعلنا نفكر فى أشياء لا يمكن تغيرها, لأن لا يمكن أن يستغنا كل منا عن الاخر.

– كلاكما سواء مرأه أو رجل له دورمختلف فى المجتمع و علميا أيضا ،فإن الفروق بينكم تتعدى ما يمكن رؤيته، حيث كشفت الدراسات عن اختلافات رئيسية بين أدمغتكم ، و أيضا يوجد الكثير من الاختلافات في طريقة تفكير كل من الرجل والمرأه، وعند فهم هذا الاختلاف تصبح الحياة أسهل وأكثر سعادة.

– يكون لدى النساء حجم نصفي الدماغ أكبر من الرجل، وكثافة الاتصالات العصبية أكثر، فتميل النساء إلى استخدام الحواس والعواطف أكثر من الرجال، وتمتلك النساء مراكز لفظية على جانبي الدماغ بينما يمتلك الرجل مراكزٍ لفظيةٍ على النصف الأيسر للمخ فقط ، لذا تستخدم النساء كلماتٍ أكثر عند مناقشة أو وصف قصة، شخص أوشعور،بينما يمتلك الرجال مراكز شفهية أقل.

– الرجال يفكرون بشكل جزئي والنساء يفكرن بشكل عام، لدى الرجال القدرة على الابتعاد عن المشكلة وتقليل التعقيد الموجود فيها، وهذا يجعلهم لا يقدرون التفاصيل الدقيقة التي قد تكون مهمة للحل الناجح ومن ناحية أخرى، فالطريقة التي تفكر بها النساء تجعلهن أكثر عرضة للإرباك.

– يمكن للمرأة التفكير في أكثر من مشكلة في وقتٍ واحد، بينما طريقة تعامل الرجال مع المشاكل في تقسيم المشكلة إلى أصغر وحل جزء واحدٍ في كل مرة، بينما تقوم النساء بفهم الصورة الكاملة بكل تعقيداتها وتفاصيلها.

– يميل الرجال إلى المواجهة في هذه حالات التوتر، بينما تتعامل النساء مع هذه المواقف بإستراتيجية وتكوين روابط اجتماعية قوية .

  • Share: