لماذا يطلب الأطباء بوقف أدوية سيولة الدم !

الأدوية المضادة لتجلط الدم "مضادات تجلط الدم" التى تؤخذ عن طريق الفم مثل عقار وأرفارين أو كومادين، تستخدم للوقاية والعلاج فى العديد من المشاكل الطبية

الأدوية المضادة لتجلط الدم “مضادات تجلط الدم” التى تؤخذ عن طريق الفم مثل عقار وأرفارين أو كومادين، تستخدم للوقاية والعلاج فى العديد من المشاكل الطبية مثل اختلال ضربات القلب والجلطة الوريدية بالساق أو الشريان الرئوى وصمامات القلب الميكانيكية أو الأزمات القلبية أو السكتة الدماغية ومشاكل صحية أخرى.

مضادات تجلط الدم عن طريق الفم لا تذيب الجلطات التى تكونت لكنها تمنع زيادة حجمها أو تكرار حدوثها أو حدوث تجلطات أخرى جديدة لأنها تمنع تكون عوامل التجلط التى يفرزها الكبد، مما يؤدى إلى زيادة الزمن اللازم لتجلط الدم، ويجعله أكثر سيولة، لذلك فهى تحتاج إلى حوالى 2-3 أيام بعد تناولها للحصول على الفائدة العلاجية المطلوبة، ويستمر العلاج فى أغلب الحالات لمدة تتراوح بين 3 – 12 شهراً، وأحيانا أخرى مدى الحياة حسب الحالة الصحية لكل مريض على حدة.

المشكلة ان بعد الادوية المضادة لتجلط الدم يكون سببا في النزيف الداخلي و هذا لان الدم يفقد قدرته على التجلط و اقاف النزيف حين يلزم الامر و من هذا فممكن ان يعرض حياة المريض الى الخطر و هذا ينطبق على الاصابات الخارجية مثل الجروح او الصدمات العنيفة التى ستكون عرضة للنزيف دون توقف.

قد يعجبك ايضا