حقيقة التدخين الإلكتروني

ذكرت مصادر مستقلة مثل الصحة العامة في إنجلترا أن التبخير الإلكتروني أكثر أمانا من التدخين بنسبة 95%

  • نعم، التبخير الإلكتروني هو أكثر أمانا من التدخين ، حيث ذكرت مصادر مستقلة مثل الصحة العامة في إنجلترا أن التبخير الإلكتروني أكثر أمانا من التدخين بنسبة 95% ،فهناك الآن العديد من الدراسات طويلة الأجل بشأن سلامة التبخير الإلكتروني وكلها كانت إيجابية.

  • الآثار الصحية على المدى الطويل لللتبخير الإلكتروني هو الموضوع الذي يسيطر على الكثير من النقاش ، سواء داخل عالم التبخير الإلكتروني وخارجه ، فنحن نعلم أن السجائر ضارة، والتدخين شائع منذ أوائل القرن العشرين ، وذللك نظرًا للوقت القصير نسبيًا الذي توفرت فيه السجائر الالكترونية، فإن المجموعات المضادة للتكوّن والتشبث بالإطار الزمني كوسيلة لإثبات التدخين سيئة.

  • مع ذلك، فقد اتخذ الدكتور ريكاردو بولوسا والباحثون من جامعة كاتانيا خطوة كبيرة ،فهم يريدون تحييد هذه المخاوف، وبفضل دراسة لمدة 3 سنوات ونصف لم يظهر أي دليل على وجود مخاوف صحية في استخدام السجائر الإلكترونية على المدى الطويل .

  • هذا البحث هو الأول من نوعه ، ويتتبع هذا البحث طويل المدى الأشخاص الذين لم يدخنوا أبدًا. وقد هدفت إلى: “الاستجابات العشوائية المدفوعة بالتعرض المزمن لانبعاثات الأيروسول من السيجارة الإلكترونية من تلك المتعلقة بتاريخ التدخين السابق”.

قد يعجبك ايضا